3

اغسطس

2020

زي النهاردة / رحيل الفنانه أسمهان

في مثل هذا اليوم - ( 14 يوليو 1944 )

, شخصيات

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

ولدت على متن باخرة كانت تقل العائلة من تركيا بعد خلاف وقع بين الوالد والسلطات التركية وقد مرت العائلة في طريق عودتها من تركيا إلى بيروت حيث بعض الأقرباء في حي السراسقة ثم انتقلت إلى سوريا وتحديدًا إلى جبل الدروز بلد آل الاطرش واستقرت الأسرة وعاشت حياة سعيدة إلى أن توفي الأمير فهد في عام 1924 واضطرت والدتها الأميرة علياء على إثر نشوب الثورة الدرزية في جبل الدروز وانطلاق الثورة السورية الكبرى إلى مغادرة عرينها في جبل الدروز في سوريا والتوجه بأولادها إلى مصر.

في القاهرة أقامت العائلة في حي الفجالة وهي تعاني من البؤس والفاقة الأمر الذي دفع بالأم إلى العمل في الأديرة والغناء في حفلات الأفراح الخاصة لإعالة وتعليم أولادها الثلاثة.
أخذت أسمهان منذ 1931 تشارك أخاها فريد الأطرش في الغناء في صالة ماري منصور في شارع عماد الدين بعد تجربة كانت لها إلى جانب والدتها في حفلات الأفراح والإذاعة المحلية وراح نجمها يسطع في سماء الأغنية العربية وصوتها السخي الفياض بالشجو الرنان على حد قول كرم ملحم كرم يفتن الأسماع ويغزو القلوب.
آثر عن محمد عبد الوهاب قوله في أسمهان وكانت في السادسة عشرة: "إن أسمهان فتاة صغيرة لكن صوتها صوت امرأة ناضجة".
اسم أسمهان هو مأخوذ من الكلمة التركية من مقطعي اسم وهان المحرفة من كلمة خان وتعني الحاكم أو السلطان والجاه.

أضف تعليق