21

اغسطس

2019

زي النهاردة / تفجير فندق الملك داود

في مثل هذا اليوم - ( 22 يوليو 1946 )

, كوارث

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

قام مناحيم بيغين بإعطاء الأوامر لتنفيذ هذا العمل حيث كان حينها رئيس جماعة الإرجون حيث أعطى أوامره بأن يتنكر عناصر العملية من الإرجون بزي عربي ويخفوا متفجراتهم في أوعية الحليب وأمرهم أن يقوموا بتجهيزها لتفجير فندق الملك داوود في مدينة القدس.

قتل نتيجة هذا العمل واحد وتسعون شخصاً، واحد وأربعون منهم فلسطينيين و28 من الإنجليز و17 من اليهود وخمسة من جنسيات أخرى وأصيب 45 بجروح مختلفة الخطورة سحب خمسة ناجين على الأقل من تحت الأنقاض في اليوم نفسه أما السادس فوجدوه في اليوم التالي ولكنه فارق الحياة.

نفذ هذا العمل كل من يوسف آفاني ويسرائيل ليفي ورغم قول بيغن أنهم أبلغوا البريطانيين عن القنبلة قبل ذلك لتفادي الخسائر في الأرواح إلا أن البريطانيون ينفون ذلك بل وقالوا أن مجموعات من اليهود كانوا يعيقون عمل سيارات الاسعاف والمسعفين.

أضف تعليق