22

سبتمبر

2019

زي النهاردة / وفاه الشيخ عبد القادر بن عبد الرزاق

في مثل هذا اليوم - ( 8 سبتمبر 1969 )

, شخصيات

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

الشيخ عبد القادر بن عبد الرزاق بن صفر الذى ولد في محلة الفضل ببغداد سنة 1313هـ الموافق سنة 1895م وتعلم القرآن في صغره عند والده الذي كان معلما في المدرسة الحميدية. في الحرب العالمية الأولى دعي إلى الخدمة العسكرية كضابط أحتياط ثم أرسل إلى أستنبول ثم عاد إلى الموصل فأحتل الأنكليز بغداد وبقي في الموصل وعين معلما في مدرسة الفرقان.

درس في الموصل وفي سنة 1919م عاد إلى بغداد وأكمل دراسته العلمية على يد شيوخ بغداد. وقد نال الإجازات العلمية من شيوخ بغداد وغيرهم من علماء الشام ومصر والحجاز. جمعت له الإمامة الأولى والخطابة في جامع الإمام الأعظم ولمدة أربعين سنة وأنتخب رئيساً لرابطة العلماء في العراق بعد الشيخ أمجد الزهاوي وعين مدرساً للقراءات والتجويد في كلية الشريعة في الأعظمية ودرس عندهُ وتتلمذ عليهِ الكثير من شيوخ وعلماء الأعظمية ومن تلامذتهِ الشيخ أحمد حسن الطه.

أعلن نبأ وفاته في الإذاعة العراقية ومآذن المساجد وقد شيع من داره في الأعظمية إلى الحضرة القادرية وصلي عليه صلاة الجنازة فيها ثم نقل إلى جامع الإمام الأعظم بعد صلاة العصر في موكب مهيب حافل لم تشهد له بغداد مثيلا وأغلقت الاسواق وزحفت الجموع بالأعلام والدفوف لتحمل نعشه إلى الأعظمية حيث صلي عليه مرة أخرى صلاة الجنازة ودفن في مقبرة الخيزران.

أضف تعليق