23

اغسطس

2019

زي النهاردة / ولد الموسيقار المصرى بليغ حمدي

في مثل هذا اليوم - ( 7 اكتوبر 1931 )

, شخصيات

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

 
ولد بليغ عبد الحميد حمدي مرسي في حي شبرا بالقاهرة في 7 أكتوبر 1931 وكان والده يعمل أستاذا للفيزياء في جامعة فؤاد الأول(جامعة القاهرة حاليا). أتقن بليغ حمدى العزف علي العود وهو في التاسعة من العمر وفي سن الثانية عشر حاول الالتحاق بمعهد فؤاد الأول للموسيقي إلا أن سنه الصغير حال دون ذلك. التحق بليغ بكلية الحقوق وفي نفس الوقت التحق بشكل أكاديمي بمعهد فؤاد الأول للموسيقي "معهد الموسيقى العربية حاليا".

أقنع السيد محمد حسن الشجاعي مستشار الإذاعة المصرية وقتها بليغ حمدي باحتراف الغناء وبالفعل سجل بليغ للإذاعة أربع أغنيات ولكن تفكيره كان متجها صوب التلحين وبالفعل لحن أغنيتين لفايدة كامل هما "ليه لأ / ليه فاتني ليه" تبعتها أغنية ما "تحبنيش بالشكل ده" لفايزة أحمد. توطدت علاقته بالفنان العظيم الموسيقار محمد فوزي الذي أعطاه فرصة التلحين لكبار المطربين والمطربات من خلال شركة "مصر فون" التي كان يملكها. في عام 1957 قدم أول ألحانه لعبد الحليم حافظ "تخونوه".

يعد الفنان محمد فوزي هو أول من قدم بليغ حمدي لام كلثوم فقد كانت ام كلثوم تريد ان تخرج أو ان تتحرر قليلا من اللون السنباطي لذا فقد طلبت من محمد فوزي ان يلحن لها الا انه اعتذر بكل ادب ولباقة. كان اللقاء الأول في حفلة في منزل الدكتور زكي سويدان أحد الاطباء المعالجين لام كلثوم وهناك بدأ بليغ في تلحين الكوبلية الأول وهو جالس علي الأرض وسط ذهول الحاضرين فما كان من ام كلثوم إلا أن فعلت مثله وجلست بجواره وتطلب منه بعد تلحين أول كوبليه ان يكمل اللحن ولكنة قال انه لم يكمله فقالت له انها سوف تتصل به ويكون قد جهز اللحن ليشاء القدر ونغني ام كلثوم اغنية "حب إيه" في ديسمبر 1960 وتحقق نجاحا ساحقا.

وصفه الشاعر الكبير كامل الشناوى بانه أمل مصر في الموسيقى وكان دائما يقول ان بليغ حمدى طالب حقوق فاشل ولكنه أمل مصر في الموسيقى ولقب أيضا بسيد درويش العصر وكان لقبه الأشهر "ملك الموسيقى".

أضف تعليق