17

نوفمبر

2019

زي النهاردة / وفاه المخترع الأيطالى أنطونيو ميوتشي Antonio Meucci

في مثل هذا اليوم - ( 18 اكتوبر 1889 )

, شخصيات

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

 المخترع الأيطالى أنطونيو ميوتشي Antonio Meucci المخترع الحقيقي للهاتف. إيطالي الجنسية هاجر إلى هافانا "كوبا" ثم الولايات المتحدة الأمريكية. اعترف الكونغرس الأمريكي رسميا في سنة 2002م بأن ميوتشي هو المخترع الحقيقى للتليفون وذلك بعد مرور 133 عاما على موته عام 1889. درس الكيمياء والهندسة الميكانيكية قبل أن يحصل على عرض للعمل في أحد المسارح في كوبا فغادر إليها فورا وهناك ظهرت موهبته بالاختراع والتطوير. قام بتصميم نظام لتنقية المياه وأعاد اعمار جران تيترو الذي كان قد تحطم تقريبا كليا بالاعصار. كما طور طريقة لعلاج المرضى عن طريق الصدمات الكهربية ولما انتهى عقده غادر كوبا إلى الولايات المتحدة عام 1850 حيث استكمل هناك عددا من الأبحاث التي بدأها في كوبا حول تحويل الذبذبات الصوتية إلى نبضات كهربائية.

كان ميوتشي وهو مهاجر فقير من فلورنسا قد اكتشف أن تحويل الذبذبات الصوتية إلى نبضات كهربائية يتيح نقل الصوت عبر سلك على مسافة بعيدة. طور ميوتشى تجاربه في هافانا حيث كان يعمل في مجال مؤثرات المسرح وحيث عالج بعض الأمراض الروماتزمية بتفريغ شحنات كهربائية. في عام 1854 اشتد الروماتيزم على زوجة ميوتسي مما جعلها طريحة الفراش لا تقوى على الحركة فقام بتصميم جهاز صغير يصل حجرة نومها بمختبره ويمكنها من خلاله التحدث معه عند الحاجة فكان هذا الجهاز بداية اختراع الهاتف الذي سبق فيه اختراع "غراهام بيل" بعشرين عاما. قدم طلبا لتسجيل براءة هذا الاختراع في عام 1871 في نيويورك ولم يستطع تسجيل هذا الطلب بعد عامين لأنه لم يكن يمتلك الدولارات العشرة اللازمة لذلك طبقا لما جاء في التاريخ الرسمي الإيطالي.

في عام 1874 قرر ميوتشي تقديم نموذج اختراعه إلى شركة ويسترن يونيون القوية للتلغراف التي لم تبد اهتماما بهذا الاختراع بل انها ادعت أنها فقدت ملف الموضوع ازاء مطالبة المخترع الإيطالي بالحاح الحصول على رد منها. بعد أن فقد الأمل قرر ميوتشي العودة إلى نيويورك ويبدو أن سوءالحظ كان يلازمه فقد انفجرت الباخرة التي كان يسافر على متنها وأصيب بجروح خطيرة. ولعلاج ميوتشي قررت زوجته بيع بعض من اختراعاته. استطاعت بيع عدد منها كان من ضمنها أحد نماذج الهاتف إلى تاجر أدوات مستعمله بمبلغ ستة دولارات فقط وبعد أن شفى ميوتشي من جراحة أجريت له أراد إعادة شراء اختراعاته وتوجه إلى التاجر وطلبها منه فأخبره التاجر أنه باعها إلى شاب مجهول الهوية. تبقى هويته لغزا إلى يومنا هذا. بعد ذلك بعامين قرأ ميوتشي في دهشة عناوين الصحف التي أعلنت اختراع التليفون على يد الباحث الاسكتلندي الاصل جراهام بل الذي ترعاه شركة ويسترن يونيون.

عندئذ بدأ ميوتشى حملة قضائية كبيرة ضد شركة التلغراف القوية ورغم أن محكمة في نيويورك أقرت في عام 1887 بأنه على صواب فانه لم يستطع المطالبة بجانب من الارباح الاقتصادية لهذا الاختراع نظرا لأن طلبه الحصول على براءة الاختراع كان قد تقادم منذ سنوات طوال.

في عام 2002 وبعد وفاة ميوتشي بما يقارب 122 عاما اعترف الكونجرس الأميريكي بأن أنتونيو ميوتشي الإيطالي الجنسية هو مخترع الهاتف وتم تعديل براءة الاختراع لتذهب من جراهام بيل إلى صاحبها الأصلي أنتونيو ميوتشي ورغم ذلك وإلى الآن لا زال الناس يحفظون اسم جراهام بيل على أنه هو مخترع الهاتف ولا زالت الكتب المدرسية تذكر جراهام بيل متجاهلين صاحب الاختراع الحقيقي.

أضف تعليق

الأكثر قـراءة
أحداث اليوم