11

نوفمبر

2019

زي النهاردة / ابراهام لنكولن رئيسًا للولايات المتحدة

في مثل هذا اليوم - ( 6 نوفمبر 1860 )

, أحداث سياسية

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

ابراهام لنكولن Abraham Lincoln هو الرئيس السادس عشر للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 1861 إلى 1865. يعد من أهم رؤسائها على الإطلاق إذ قامت في عهده الحرب الأهلية الأمريكية بعد انفصال إحدى عشرة ولاية وإعلانها تكوين دولة مستقلة سمّيت الولايات الكونفدرالية الأمريكية. تمكن لنكولن من الانتصار وإعادة الولايات المنفصلة إلى الحكم المركزي بقوة السلاح كما كان لنكولن صاحب قرار إلغاء الرق في أمريكا عام 1863.

في السادس من نوفمبر عام 1860 أجريت الانتخابات الرئاسية فى ظل تصاعد الخلاف بين ولايات الشمال والجنوب وبين مناهضي الرق ومؤيديه. كثر الحديث في الجنوب قبيل الانتخابات حول ضرورة الانفصال عن الولايات المتحدة إذا أرادت الولايات الجنوبية الحفاظ على مصالحها. في الجانب الآخر أدت شهرة لنكولن إلى ترشيحه لخوض الانتخابات الرئاسية كمرشح للحزب الجمهوري الذي اعتبره مرشحاً معتدلاً في مناهضته للعبودية وفي نفس الوقت مستعداً للوصول إلى تفاهم مع ولايات الجنوب. على الرغم من عدم حصول لنكولن على أكثر من 40% من أصوات الناخبين وعلى الرغم أيضاً من الانعدام شبه الكامل للأصوات المؤيدة له في ولايات الجنوب إلا أنه نال منصب الرئاسة بسبب انقسام الأصوات الأخرى بين اثنين من المرشحين الآخرين فصار لنكولن بذلك أول رئيس للولايات المتحدة من الحزب الجمهوري الذي لا يزال يلقب بـ "حزب لنكولن" إلى اليوم.

أضف تعليق

الأكثر قـراءة
أحداث اليوم