24

يناير

2021

زي النهاردة / الدبلوماسي البورمي يو ثانت U Thant أمينًا عامًا للأمم المتحدة

في مثل هذا اليوم - ( 30 نوفمبر 1962 )

, أحداث سياسية

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

في مثل هذا اليوم من عام 1962 تم انتخاب الدبلوماسي البورمي يو ثانت U Thant أمين عام للأمم المتحدة حيث عينته الجمعية العامة بالإجماع ثم أعادت تعيينه لفترة ثانية كأمين عام للأمم المتحدة في 2 ديسمبر 1966 وذلك بناء على توصية بالإجماع من مجلس الأمن "قرار رقم 229" لعام 1966. واستمر في هذا المنصب حتى 31 ديسمبر 1971.
و قد بدأ عمله كأمين عام بالنيابة اعتبارا من 3 نوفمبر 1961، عندما عينته الجمعية العامة بالإجماع بناء على توصية من مجلس الأمن ليشغل المدة المتبقية من ولاية داج همرشولد الأمين العام الراحل.

كان يو ثانت قد شغل منصب الممثل الدائم لبورما لدى الأمم المتحدة برتبة سفير من 1957 وحتى 1961. ورأس وفود بورما إلى دورات الجمعية العامة خلال تلك الفترة. وفي عام 1959 خدم بوصفه أحد نواب رئيس الجمعية العامة في دورتها الرابعة عشرة. وفي عام 1961 كان يوثانت رئيس لجنة الأمم المتحدة للمصالحة في الكونغو ورئيس اللجنة المعنية بصندوق الأمم المتحدة للمشاريع الإنتاجية.

وقبل عمله في الأمم المتحدة عمل يو ثانت في مجال الإعلام حيث عُين مديراً صحفياً لحكومة بورما في عام 1947. وفي عام 1948 أصبح مدير الإذاعة وفي السنة التالية عُين وكيلا لوزارة الإعلام في حكومة بورما. وفي عام 1953 أصبح يو ثانت أمينا للمشاريع في مكتب رئيس الوزراء. وفي عام 1955 عُهدت إليه مهام أخرى بوصفه الأمين التنفيذي للمجلس الاقتصادي والاجتماعي لبورما.

أضف تعليق

الأكثر قـراءة
أحداث اليوم