18

ديسمبر

2018

زي النهاردة / ولد الفنان المصرى محمد فؤاد

في مثل هذا اليوم - ( 20 ديسمبر 1961 )

, شخصيات

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

ولد في حى العباسية ونشأ على حب سماع الغناء الأصيل مثل عبد الحليم حافظ وفريد الأطرش وأم كلثوم. تنقلت عائلة محمد فؤاد بين أكثر من حي من أحياء القاهرة وكان يغلب علي هذه الأحياء الطابع الشعبي البسيط مما انعكس بشكل مباشر علي شخصية محمد فؤاد في المستقبل ونظرا للتنقل بين أكثر من منزل فقد التحق محمد فؤاد بين أكثر من مدرسة في المرحلة الابتدائية. رغم ما يقال عن أن محمد فؤاد من مدينة الاسماعيلية فأن ذلك غير صحيح ولكن نظرا لوجود جميع أقارب والدته في محافظة الاسماعيلية وتردده كثيرا عليها لزيارة الأقارب فقد اعتقد البعض أنها المدينة التي عاش فيها. المكان الذي يعتبره الفنان محمد فؤاد بيته هو حي عين شمس حيث عاش فيه ما يقرب من 25 سنة وحتى ألان لايزال محتفظا بعلاقته مع أصدقائه في الحي ويتردد علي منزل عائلته القديم علي فترات ليست بعيدة ليلتقي بأصدقائه وأهل حي عين شمس وخاصة في شهر رمضان المعظم والأعياد. كانت هواية محمد فؤاد منذ طفولته هي ممارسة كرة القدم التي كان يجيدها بشكل معقول وقد حاول أكثر من مرة العب للأندية عن ما هو هواية.

أكثر المواقف تأثيرا في حياة محمد فؤاد هي استشهاد شقيقة الأكبر "إبراهيم" وذلك خلال حرب 1967 مما أصاب محمد فؤاد وعائلته بصدمة كبيرة خاصة لأنهم لم يتمكنوا من دفنه ومعرفة المكان الذي يستطيعون زيارته فيه نظرا لعدم عودة جثمان الشهيد هو وكثير من شباب مصر ورجالها في هذه الحرب العاتية وقد انعكس ذلك علي محمد فؤاد كثيرا مما جعله لا يحب حتى مجرد ذكر كلمة إسرائيل.

كانت النقلة الحقيقية في حياة محمد فؤاد والتي فتحت له أبواب الشهرة والنجومية العريضة من مصر والوطن العربي جاءت من خلال الصدفة البحتة وذلك خلال وجوده لمشاهدة فرقة الفور أم بقيادة الفنان/ عزت أبو عوف وذلك بنادي الشمس الرياضي  فبعد انتهاء حفل الفور أم كان محمد فؤاد وشقيقه عبد العزيز وأحد أصدقائه شريف الجدي يهيمون بمغادرة النادي وإذا بسيارة عزت أبو عوف تتوقف لسألهم عن بوابة الخروج من النادي فما كان من شقيق محمد فؤاد وصديقة ألا أن قالا لعزت أبو عوف وفي نفس الوقت "محمد صوته حلو أوي يا دكتور ياريت تسمعه وتخليه يغني معاكو" وفوجي محمد فؤاد بعزت أبو عوف ينظر أليه مطولا وينزل من سيارته ويفتح شنطة السيارة ليخرج من حقيبة كارت علية أرقام تليفوناته وعنوانه وسط ذهول محمد فؤاد من ذلك وأن يطلب عزت أبو عوف من محمد فؤاد الشاب الصغير الذي لم يتعدي سنة في هذا الوقت العشرين عاما ويتصل به في اليوم التالي وكانت أخر كلمة قالها عزت أبو عوف لمحمد فؤاد هي  "يا رب صوتك يطلع حلو يا محمد" وقد تم تصوير هذا اليوم كما حدث من خلال أحداث فيلم إسماعيلية رايح جاي بمشاركة الفنان عزت أبو عوف .

استمر محمد فؤاد مع فرقة الفور أم وقدم معهم مجموعه من الأغاني مثل "سلطان زماني – متغربين" وبعد ذلك انفصل محمد فؤاد عن فرقة الفور أم وأنتقل بعد ذلك إلي مرحلة جديدة من حياته في الغناء وذلك بالتوقيع علي عقد لإنتاج البومات غنائية وذلك مع شركة صوت الحب وهي من أكبر شركات الإنتاج الفني والغنائي في مصر والوطن العربي في ذلك الوقت وقدم معهم أول البوم خاص به يحمل اسم "في السكة" ونجح الألبوم وأغنية "في السكة" بشكل خاص نظرا لحداثة هذا اللون من الغناء علي الأذان المصرية والذي يجمع بين اللون الشعبي والفرانكوراب وتوالت بعد ذلك الألبومات والنجاحات.

افلامة فى السينما
- أمريــكا شيكا بيكا
- إشــارة مرور
- يـوم حـار جــداً
- إسماعيلية رايح جاي
- رحلة حــب
- هو في إيــه؟!
- غاوى حــب

ألبومات محمد فؤاد:
في السكة - 1985
خـفة دم - 1986
هاود - 1987
يانى - 1988
سلطان زماني - 1989
أسألى - 1990
شـيكا بيكا - 1991
مشــينا - 1992
حبينــا - 1993
نـحــلم - 1994
حيــران - 1996
كمنــنا - 1997
الــحـب الـحقيقي - 1998
قـلبى وروحى وعمرى - 1999
القلب الطـيـب - 2000
كبر الغـرام - 2001
شــاريني -2003
حبيبي يا - 2005
غاوي حب - 2006
ولا نص كلمة - 2007
احزان فؤاد - 2008
بين ايديك - 2010

أضف تعليق