23

سبتمبر

2020

زي النهاردة / توفي شيخ الجامع الازهر مصطفي عبد الرازق

في مثل هذا اليوم - ( 15 فبراير 1947 )

, شخصيات

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

توفي في مثل هذا اليوم شيخ الجامع الازهر مصطفي عبد الرازق.

ولد الشيخ مصطفى عبد الرازق في في قرية أبو جرج بمحافظة المنيا في عام 1885 و توفي في 15 فبراير عام 1947 هو شيخ الجامع الأزهر الشريف و عضو مجمع اللغة العربية بالقاهرة حيث التحق بالأزهر وإلتقى بالشيخ الإمام محمد عبده وحصل على شهادة العالمية سنة  1908 ودرّس القضاء الشرعي في الأزهر ثم استقال.

سافر إلى فرنسا ودرس في جامعة "السوربون" ، ثم جامعة ليون التي حاضر فيها في أصول الشريعة الإسلامية ، حصل على شهادة الدكتوراه برسالة عن "الإمام الشافعي أكبر مشرعي الإسلام"، وترجم إلى الفرنسية "رسالة التوحيد" للإمام محمد عبده بالاشتراك مع "برنار ميشيل" وألفا معا كتابا بالفرنسية.

وهو صاحب أول تاريخ لها بالعربية ومجدد للفلسفة الإسلامية في العصر الحديث ومؤسس المدرسة الفلسفية العربية التي أقامها على الإسلام ، تولى الشيخ مصطفى عبد الرازق وزارة الأوقاف ثماني مرات حيث كان أول أزهري يتولاها ، وفي ديسمبر 1945 اختير شيخا للأزهر ، حيث كان من تلاميذ العديد من الشيوخ الكبيرة مثل : الأستاذ محمد عبده والشيخ / بسيوني عسل أستاذه في الفقه  والشيخ محمد حسنين البولاقي  والد أحمد حسنين باشا والشيخ  أبو الفضل الجيزاوي وغيرهم من الشيوخ.

عين موظفا في المجلس الأعلى للأزهر، ثم مفتشاً بالمحاكم الشرعية، وكان نشطا في الصحافة والسياسة. في عام  1927 وعين أستاذا مساعدا للفلسفة الإسلامية بكلية الآداب بجامعة فؤاد الأول ، ثم أصبح أستاذ كرسي في الفلسفة ، تتلمذ علي يديه الاديب المشهور نجيب محفوظ.

مؤلفاته :
1- تمهيد لتاريخ الفلسفة الإسلامية.
2- في سيرة الكندي والفارابي.
3- كتاب "الإمام الشافعي".
4- كتاب "الإمام الشافعي".
5- الدين والوحي والإسلام.
6- فيلسوف العرب والمعلم الثاني.
7- محمد عبده سيرته.
8- مذكرات مسافر.
9- مذكرات مقيم.

أضف تعليق