10

يوليو

2020

زي النهاردة / توفي رئيس المخابرات المصرية صلاح نصر

في مثل هذا اليوم - ( 5 مارس 1982 )

, شخصيات

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

توفي في مثل هذا اليوم رئيس المخابرات المصرية صلاح نصر.

ولد صلاح نصر في محافظة الدقهلية في عام 1920 وتوفي مصابا بجلطة دموية شديدة في الشريان التاجي في 5 مارس عام 1982  وهو رئيس المخابرات المصرية في الفترة من عام 1957 الي عام1967 وله دور بارز وهام في رفع شأن المخابرات العامة المصرية فقد تم في عهده العديد من العمليات الناجحة ، وتزوج من  اعتماد خورشد.

درس في محافظة قنا جنوب مصر ، التحق بالكلية الحربية في  عام 1936 وكان صلاح نصر صديقاً لعبد الحكيم عامر منذ عام 1938 وكانت الحياة السياسية في مصر مضطربة في ذلك الوقت  وفي أحد لقاءات عامر ونصر ، فاتحه عامر بالانضمام إلى تنظيم الضباط الأحرار فتحمس  للفكرة وانضم إلى التنظيم، وكان جمال عبد الناصر يدرس لهم مادة الشؤون الإدارية في الكلية الحربية,قاد  الكتيبة 13 التي كان فيها أغلب الضباط الأحرار في عام 1952.

عينه عبد الناصر نائبا لرئيس المخابرات في عام 1956 ثم عينه رئيسا للمخابرات العامة المصرية في عام 1957 وعين علي صبري وزيرا للدولة وزكريا محيي الدين وزيرا للداخلية وتم اعتقاله وقدم استقالته ثلاث مرات وكانت الاستقالة الاولي نتيجة استقالة المشير عامر عام 1962 لأن صلاح نصر انحاز للمشير والثانية بسبب قضية الأخوان المسلمين واستدعاه جمال عبد الناصر وطلب منه أن يذهب إلى المخابرات العامة ليصبح نائباً للمديرفي عام 1956,وتولى رئاسة الجهاز في عام 1957 ومن المعروف أنه كان مديراً لمكتب عبد الحكيم عامر نائب جمال عبد الناصر وقائد قواته المسلحة ، واستطاع صلاح نصر باتصالاته المباشرة مع رؤساء أجهزة المخابرات في بعض دول العالم أن يقدموا عونا كبيراوكان يشوبه الخوف من إرسال البعثات إلى الخارج بإعداد ضخمة حتى لا تستطيع أي من أجهزة المخابرات في العالم اختراق الجهاز مع نشأته أو زرع بعض عملائها به وقام  بالتغلب على مشكلة التمويل حين قام بإنشاء شركة للنقل برأسمال 300 ألف جنيه مصري تحول أرباحها لجهاز المخابرات واهتم بعد ذلك بتحديد أنشطته ومهامه الرئيسية خاصة وان المخابرات الحربية تتبع القائد الأعلى للقوات المسلحة والمباحث العامة لها دورها الآخر في الأمن الداخلي وكانت مهمة المخابرات الوحيدة جمع المعلومات وتحليلها وتقديمها لصانع القرار وكان منذ اللحظة الأولى له في المخابرات جمع كل ماكتب عن إسرائيل والموساد وقرأته حيث قامت المخابرات في هذه الفترة بأهم عملياتها ضد إسرائيل ومن اشهرها وأهمها عملية القبض على فولفغانغ لوتز في عام 1965 ، أمر جمال عبد الناصر باعتقاله وأدانه في قضية انحراف المخابرات بالسجن لمدة 15 سنة وغرامة مالية قدرها 2500 جنيه مصري ، وحكم عليه أيضا لمدة 25 سنة في قضية مؤامرة المشير عبد الحكيم عامرو أفرج عنه بعد ذلك أنور السادات في 22 أكتوبر 1974.

له العديد من المؤلفات فمنها :
- الحرب النفسية - الجزء الأول: معركة الكلمة
- الحرب النفسية - الجزء الثاني: معركة المعتقد
- تاريخ المخابرات - الجزء الأول: حرب العقل والمعرفة
- تاريخ المخابرات - الجزء الثاني: الحرب الخفية
- الحرب الشيوعية الثورية
- مقالات سياسية
- مذكرات صلاح نصر - الجزء الأول: الصعود
- مذكرات صلاح نصر - الجزء الثاني: الانطلاق
- مذكرات صلاح نصر - الجزء الثالث: العام الحزين
- مذكرات صلاح نصر - الجزء الرابع
- عملاء الخيانة وحديث الإفك
- الحرب الاقتصادية في المجتمع الإنساني
- عبد الناصر وتجربة الوحدة
- ثورة 23 يوليو بين المسير والمصير
- أوراق صلاح نصر

أضف تعليق