11

اغسطس

2020

زي النهاردة / هاواي تصبح جزء من الولايات المتحدة

في مثل هذا اليوم - ( 14 يونيو 1900 )

, أحداث سياسية

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

في مثل هذا اليوم هاواي تصبح جزء من الولايات المتحدة

هاواي هي ولاية أمريكية على شكل أرخبيل من الجزر في المحيط الهادي تبلغ مساحته 166,642 كم. بحسب إحصائات السكان لعام 2000، فإن عدد سكان هاواي هو 1,211,537 نسمة. هنولولو هي العاصمة وأكبر المدن، تتكون هاواي من 19 جزيرة رئيسية.

اكتشفها الكابتن كوك عام 1778 م وظلت تابعة للاستعمار البريطاني فترة طويلة، استطاعت الملكة ليليوكالاتي توحيدها في مملكة واحدة، وكانت تأمل أن تنضم للولايات المتحدة، إلا أن الولايات المتحدة رفضت فكرة الضم في بادئ الأمر، ثم أعلنت بها جمهورية 1884 من جانب الأمريكين المقيمين بها، وفي عام 1898 م صوت الكونجرس في صالح ضم هاواي، وأصبحت جزء من الولايات المتحدة، وتكونت ولاية هاواي عام 1900 م.


هاواي هي آخر الولايات التي إنضمت إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ولدى الولاية العديد مما يميزها عن غيرها. فبالإضافة إلى احتلالها لآخر حد في الجنوب الأمريكي، بمعنى أنه لا توجد ولاية أخرى تقع جنوبها، فهي الولاية الوحيدة التي تقع بالكامل في المناطق الاستوائية. وكواحدة من الولايتين اللتان تقعان خارج التواصل الجغرافي للولايات المتحدة (الولاية الأخرى هي ألاسكا)، هي الوحيدة التي ليس لها أراضي تابعة لأي قارة وهي الوحيدة التي تزداد مساحتها باستمرار بسبب النشاط البركاني وتدفق الحمم البركانية، وبشكل خاص في جزيرة كيلاو Kīlauea. سكانيا، هي الولاية الأمريكية الوحيدة التي لا يوجد فيها أغلبية من البيض.

تعتبر هاواي عاصمة الأنواع المهددة بالانقراض في العالم وهي المكان الوحيد الذي تعتبر فيه صناعة القهوة جزءا من الإنتاج الصناعي في الولايات الأمريكية المتحدة. كما أن من أهم منتجات هاواي الزراعية هي الأناناس والموز وقصب السكر وجوز الهند.

أضف تعليق