20

اكتوبر

2020

زي النهاردة / انتخاب أمين الجميّل رئيسًا للبنان

في مثل هذا اليوم - ( 21 سبتمبر 1982 )

, أحداث سياسية

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

 

أمين الجميّل رئيس الجمهورية اللبنانية ورئيس لحزب الكتائب الذي اسسه والده بيار الجميّل. تم اختياره رئيسًا للدولة في 21 سبتمبر 1982 في ظروف استثنائية ليخلف أخاه بشير الذي تم انتخابه لرئاسة لبنان ولكنه اغتيل قبل تسلمه المنصب. حصل على شهادة في الحقوق من جامعة القديس يوسف ومارس المحاماة ابتداءً من العام 1965. عام 1970 ترشح لخوض الانتخابات الفرعية بدائرة المتن الشمالي بعد وفاة خاله موريس الجميّل وانتخب نائبًا بعد حصوله على 54% من الأصوات مقابل 41% لفؤاد لحود. أعيد انتخابه سنة 1972 بعد حصوله على 25،207 صوت مقابل 19،263 لأول الخاسرين وفي نفس العام عينه الحزب رئيسًا لأقليم المتن الشمالي. وكان يمثل تيارًا معتدلًا في الكتائب مقارنة بأخيه بشير الذي كان متحمسًا لنزع سلاح الفلسطينيين المتواجدين في لبنان.

بعد اغتيال أخيه رئيس الجمهورية المنتخب بشير اجتمع المكتب السياسي لحزب الكتائب بغياب رئيسه بيار الجميّل وقررو بالإجماع ترشيحه ليخلف أخاه بشير على الرغم من رفض والدة بيار لترشحه وفي 17 سبتمبر 1982 أعلن المكتب السياسي في حزب الوطنيين الأحرار ترشيح رئيسة رئيس الجمهورية الأسبق كميل شمعون لمنصب الرئيس وبذلك إنحصرت المعركة الانتخابية بينه وبين الرئيس شمعون. قرر الرئيس الأمريكي رونالد ريغان إيفاد القوات المتعددة الجنسية مجددًا إلى لبنان بينما قامت فرنسا بالاقتراح بتمديد ولاية الرئيس إلياس سركيس فترة عامين وتأليف حكومة اتحاد وطني لكن الرئيس سركيس رفض هذا العرض وأبلغ الفرنسيين إنه لن يبقى يومًا واحدًا بعد نهاية ولايته بينما لم تقم سوريا بتأييد أي من المرشحين للمنصب مع عدم معارضتها لانتخاب الجميّل. أما داخليًا فقد كان الرئيس صائب سلام أول من بادر بتأييده للرئاسة وذلك باسمه وباسم التجمع الإسلامي كما قام رئيس مجلس النواب كامل الأسعد بتأييده للرئاسة وقام كونه رئيسًا للمجلس بتحديد يوم 21 سبتمبر موعدًا لجلسة انتخاب الرئيس. قبل جلسة الانتخاب بيوم أعلن الرئيس كميل شمعون عزوفه عن الترشح لرئاسة الجمهورية. عقدت جلسة انتخاب الرئيس في المدرسة الحربية في الفياضية وفيها انتخب رئيسًا بأكثرية 77 صوت من أصل 80 حضروا الجلسة.

أضف تعليق

الأكثر قـراءة
أحداث اليوم