24

يناير

2021

زي النهاردة / وفاة الممثل توفيق الدقن

في مثل هذا اليوم - ( 26 نوفمبر 1988 )

, شخصيات

أخر تحديث 25 اغسطس 2015

في مثل هذا اليوم من عام 1988 توفي الفنان توفيق الدقن وهو ممثل مصري اشتهر بإجادته لأدوار الشر. حصل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1950. ولد توفيق الدقن في 6 مارس 1924 وبدأ حياته الفنيه منذ ان كان طالباً في المعهد من خلال ادوار صغيره إلى أن اشترك في فيلم " ظهور الإسلام" عام 1951. التحق بعد تخرجه بالمسرح الحر لمده سبع سنوات، كما عمل فى فرقة اسماعيل يس. ثم التحق بالمسرح القومى وظل عضوا به حتى إحالته إلى التقاعد. اشتهر بأدوار الشر وإن لم يخل أدائه من خفه ظل، وكان ناجحاً في أدوار اللص والبلطجي والسكير والعربيد إلى درجة أن بسطاء الناس كانوا يصدقونه فيما يفعله ويكرهونه بسبب تلك الأدوار. وقد استطاع أن يكسب دور الشرير فكاهة خاصة جعلت منه وغدا وأن يردد عبارات تبقى خالدة على مدى عمر السينما مثل (أحلى من الشرف مافيش) و(ألو يا أمم) و(يا أه يا أه).
منذ عام 1958 قدم للمسرح "عيلة الدوغرى" و "بداية ونهاية" و "سكة السلامة" و "المحروسة" و "عفاريت مصر الجديدة" و "الفرافير" و "مشهد من الجسر" و "حسبة برما" و "الناس اللى تحت" و "خيال الظل" و "سليمان الحلبى" و "بير السلم". ومن أشهر أفلامه فى فترة الخمسينات والستينات "ابن حميدو" و "سر طاقية الإخفاء" و"صراع فى الميناء" و "مراتي مدير عام" و "في بيتنا رجل" و "الناصر صلاح الدين". وتوفي في 26 نوفمبر 1988.

أضف تعليق